المناصير بلدي
الزائر الكريم مرحبا بك في منتدى المناصير بلدي
ان لم تكن مسجلا فيرجى الضغط على زر التسجيل وملء بياناتك لقبول عضويتك

منطقه المناصير في الفتره 1367 ميلاديه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

منطقه المناصير في الفتره 1367 ميلاديه

مُساهمة من طرف هاشم علي الجزولي في الجمعة 14 مايو 2010, 5:13 pm

اود ان نسترجع ماضي المنطقه في الحقب الاولي وهذه الحقبه تسبق دخول العرب الي المنطقه او قد تكون هي الفتره التي بدا من بعدها دخول العرب وهي فتره مايعرف بمملكه الابواب او العنج في بعض الروايات الشفاهيه عند العبدلاب تشير الي ان الشيخ عجيب تزوج من الامرار وكانت نتيجه هذا الزواج هو ابنه عتمان جد العتامنه والذي الت اليه مقاليد الحكم بعده ثم عثمان بن الشيخ عجيب المانجلك تزوج من البجه الكميلاب بنتهم ايلقد وبهذا نجد ان العبدلاب انفسهم تبدا اسرهم بعلاقه قويه مع العنج والبجا تمت السيطره علي مملكه الابواب من قبل العنج في الفتره 1317 الي الفتره 1367 ميلاديه حيث كانت قبل هذا التاريخ مملكه نوبيه وفي التاريخ الثاني )1367( كان العنج او البجا مسيطريم عليها توصف فتره العنج با الظلم والقهر في نظامهم التوريث لابن الاخت وابن البنت دون ولد الصلب كلمه عقيد تطلق علي رئيس من المعروف ان كلمه عقيد او اسم عقيد شائع جدا في المناصير مثل كلمه مك كلمه ارباب تطلق علي حاكم منطقه
المصدر من زمن العنج زمن البجا لجعفر بامكار محمد
وبا المناسبه العتامنه فرع من المناصير في الباديه وفي النيل ومناصير النيل هم
الوهباب السليمانيه الكبانه الدقيساب الهامزاب الجعل العبابسه الفريعاب الحمدنياب العتامين ومناصير الباديه في ساني واب سياع هم الحمامير الخبرا الملكياب والكجباب في فترة الجفاف نزح اهل الباديه الي منطقه الكبابيش كبوشيه باديه ود حامد ومنطقه الرباطاب والجعليين اود ان نركز علي الفتره قبل الاسلام وقبل دخول العرب اذ ان دخول العرب معروف وكيفيه دخول العرب الي المناصير كان من خلال صحراء بيوضه المصدر دخول العرب السودان ليوسف فضل الا ان الفتره السابقه وهي فتره العنج والتي توضح ان هناك تمازج حدث بين اهل المنطقه عندما كانوا مسيحين وقبل المسيحيه كانوا وثنيين يعبدون الشمس ولقد اتضح تماما ان الطقوس القديمه في عهد مملكه كوش كانت سائده في هذه المنطقه لااود ان اذهب بعيدا فسوف اعود الي هذه الفتره في مقبل الايام الا ان الفتره التي ذكرت واعني فتره التمازج بين سكان المنطقه والبجه وهي فتره العنج تحتاج لمزيد من تسليط الضو وهناك كتاب لمستكشف اوروبي تعرض لهذه العلاقه بين البجه وسكان هذه المنطقه قبل ان تفرض نفسها الثقافه العربيه وهذا الذي ابحث عنه وهو الذي سوف يكون نقطه التركيز والفتره التي ذكرها بامكار فتره حكم العنج 50 سنه وفي تعرضي لكتاب النوبه رواق افريقيا هذا التاريخ مطابق تماما لما ورد فيه ان هذه المنطقه كان يحكمها ملك مسيحي اسمه ادورد وورد اسمه اكثر من مره في فتره اجتياح العرب الي السودان وفي حروب المماليك لمنطقه دنقلا فلقد كانت هذه المنطقه استراتجيه للهاربين من الحروب كما ان هذه المنطقه ورد اسمها في كتاب لمؤلف ايطالي عنوان الكتاب المماليك المسيحيه في السودان الا ان اخصب فترات هذه المنطقه عندما كان اهلها يعيشون في بحبوحه كانت في العهد القديم عهد مملكه كوش وسوف نتطرق الي هذا الموضوع في حلقات

هاشم علي الجزولي
V.i.P
V.i.P

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 1704
نقاط : 17448
تاريخ التسجيل : 19/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: منطقه المناصير في الفتره 1367 ميلاديه

مُساهمة من طرف خالد عابدين في الأحد 16 مايو 2010, 1:51 am

ياريت لو واصلت استاذنا الباشمهندس هاشم . بصراحة معلومات قيمة وكما أوضحت كلمة عقيد منتشرة جدا في المناصير وقد قرأت في التراث الشعبي للمناصير عن قصة احد الملوك في المناصير من سلالة العنج وهو آخر ملك من العنج ألت بعده العمودية للقمراب وقد جاء في الخبر أن هذا الملك كان مشهورا بالظلم والقهر ومما يحكى أن في إحدى جزر المناصير كان هنالك رجل كبير في السن ومرض هذا الرجل وكان طيبا ومحبوبا في المنطقة فسمع الناس بخبر مرضه وبدأو في التوافد على منزله لعيادته ورأى هذا الملك تلك الجموع من الناس في كل يوم ذاهبين الي الجزيرة أو راجعين فسأل عن سبب قدوم هؤلاء الناس فأخبروه بأن هؤلاء الناس يذهبون لفلان لانه مريض فطلب الملك من حاشيته تجهيز موكبه وذهب في موكب كبير الي الجزيرة لمنزل الرجل المريض وسط اندهاش الناس وفرحة البعض لقدوم هذا الملك لأول مرة لاحد المواطنين ودخل الملك الي حجرة المريض ورفع سيفه وهوى به على
راس الرجل منهيا حياته وسط دهشة الناس وبناته اللائي كن حوله وقفل الملك راجعا الي قصره . .
وكان له سيف مشهور أعتقد أنت اسمه ( المطق ) مع نقارة أو نحاس ورثها المناصير بعد وفاته

أما ماذكرته أخي هاشم عن أن المنطقة استراتيجية للهاربين في عهد المماليك فقد شاهدت بنفسي أثار حصن قديم مازال باقيا في قرية الحلى- كبنة وهو يجاور منزل اخونا احمد الخبير ويمكن يحدثكم عنه وهذا الحصن أو كنا نطلق عليه (الترس)عندما كنا صغارا مساحته تقريبا نصف فدان ومبني بالحجر بارتفاع متر أو يزيد على قمة منطقة جبلية عالية لكنها تجاور النيل جدا وقد قيل لنا أن الناس كانو يختفون
فيه عند هجوم البقارة على المنطقة لكن الواقع يقول ان هذا المبنى قديم جدا
وشكرا






أنت الزائر رقم لمواضيعي


خالد عابدين
Admin
Admin

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 2561
نقاط : 19028
تاريخ التسجيل : 22/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى