المناصير بلدي
الزائر الكريم مرحبا بك في منتدى المناصير بلدي
ان لم تكن مسجلا فيرجى الضغط على زر التسجيل وملء بياناتك لقبول عضويتك

قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

مُساهمة من طرف عزالدين محمد ضقولي في الأربعاء 25 سبتمبر 2013, 4:58 pm

قصة مثل  : لحقوا أمات طه
__________________________

يقال إنه عاش في الزمن الماضي, سبع شقيقات ولم يكن لهن شقيق, فنشأن مترابطات متحابات, والغريبة أن سهم ( البورة ) أي عدم زواجهن, قد أصابهن جميعاً, ما عدا واحدة فيهن جاءها ( السعد ) ناقصاً, لأنها بعد أن تزوجت لم  تسعد بزواجها طويلاً, فقد توفى عنها زوجها بعد إنجابها لأبنها البكر والذي سمته ( طـه ) .. فبعد وفاة زوجها حملت أم طه صغيرها, وعادت لتعيش مع أخواتها, وهكذا نشأ  وسط امه وخالاته الستة, ولشدة تعلقهن به جميعا اعتبرت كل واحدة منهن أن طه هو ولدها شخصياً, حتى أن الناس أطلقوا على الأخوات السبعة كُنية ( أُمات طه ) لتفانيهن في خدمته وتلبية طلباته) ولكن  ما زاد عن حده أنقلب ضده! فقد ضاق طـه زرعاً بوصاية أمه وخالاته عليه, من كثرة الحنان والمحبة المد لوفين عليه بدون حساب, فكان ينهاهن عن متابعته وملاحقتهن له ولكن دون جدوى, حتى أصابته ( عقدة ) من معايرة الناس له بدلع أماته,  ففي ذات يوم فر سرا فأصاب الفزع ( أُمات طه ) عندما علمن بخبر هروبه منهن, وأسرعن بالخروج للخلاء خلفه علهن يتمكن من اللحاق به وإقناعه بالعودة معهن, ولاستعجالهن للخروج لم يسألن اصطحاب دليل أو أخذ  الزوادة  لتعينهن على السفر, ثم ( تمت الناقصة ) عندما ضللن الطريق في الخلاء لأيام حتى هلكن جميعاً بسبب الجوع والعطش, فصارن مضرب مثل لفاجعة الموت الجماعي ! لحقوا أُمات طـه  أو  لحق أُمات طـه.
فهذا المثل يقال للشئ الذي يذهب بلا عودة ؟!


عدل سابقا من قبل عزالدين محمد ضقولي في الأربعاء 25 سبتمبر 2013, 5:18 pm عدل 1 مرات

عزالدين محمد ضقولي
عضو متميز
عضو متميز

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 357
نقاط : 12610
تاريخ التسجيل : 17/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

مُساهمة من طرف عازه في الأربعاء 25 سبتمبر 2013, 5:12 pm

بالجد انا سامعه بالمثل بس ماعارفه المناسبه شكرا كتير الاخ عزالدين تسلم علي الروائع

عازه
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 1294
نقاط : 14055
تاريخ التسجيل : 19/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

مُساهمة من طرف الفكى احمد في الأربعاء 25 سبتمبر 2013, 5:28 pm

تسلم عزالدين ، شرحت وأوفيت ، فعلا هذا المثل شائع فى كل بقاع
السودان ، وقليل من يعرف قصته ...

الفكى احمد
V.i.P
V.i.P

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 1979
نقاط : 16688
تاريخ التسجيل : 24/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

مُساهمة من طرف مصباح محمد مصباح في الأربعاء 25 سبتمبر 2013, 7:59 pm

أمات طه ديل مالن ما جن على حاكومة الجن المجننة الناس.

مصباح محمد مصباح
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 1897
نقاط : 16256
تاريخ التسجيل : 14/08/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

مُساهمة من طرف نصرالدين ابوزيد حامد كرار في الأربعاء 25 سبتمبر 2013, 8:57 pm

اخوى عزالدين سلام .
دحين المثل مش بيقول لحقوا أمات طه فى البركل , ولا فى البركل دى خربطه بمثل آخر من عندى انا , لكنى اعتقد انى منذ صغرى اسمعه بلحقوا امات طه فى البركل .
عموما لك سلامى وتحياتى .

نصرالدين ابوزيد حامد كرار
عضو ذهبي
عضو ذهبي

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 1455
نقاط : 12959
تاريخ التسجيل : 01/12/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قــــصــــة مثـــل - لحــــــــــقوا أمـــــــــات طـــه

مُساهمة من طرف عزالدين محمد ضقولي في الخميس 26 سبتمبر 2013, 1:11 pm

الاخت الدكتوره عازه 
الاخوان 
الفكي 
مصباح
 نصرالدين
لكم التحية والتقدير ومشكورين علي المرور 
الاخ نصرالدين طالما المثل فيه البركل يبقه امات طه ديل كانوا شايقيات

عزالدين محمد ضقولي
عضو متميز
عضو متميز

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 357
نقاط : 12610
تاريخ التسجيل : 17/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى