المناصير بلدي
الزائر الكريم مرحبا بك في منتدى المناصير بلدي
ان لم تكن مسجلا فيرجى الضغط على زر التسجيل وملء بياناتك لقبول عضويتك

موضوع اعجبني ...نقلا عن الانتباهه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موضوع اعجبني ...نقلا عن الانتباهه

مُساهمة من طرف علي الكليس في الإثنين 25 يونيو 2012, 5:38 pm

سعد احمد سعد
يزعمُ بعضُ الناس أنني في كتاباتي في «أصل المسألة» أقسو على الإنقاذ..
وأنا مُقرٌّ ومعترفٌ بذلك.
غير أني لا أبهتها.. ولا أسبُّها ولا أشتمها ولا أتجرّأ عليها بباطل.. ولا أجيئها بالإفك ولا أتهمها بغير دليل..
بل وأحاسب نفسي في كل شيء كتبتُه وأمحو كثيراً مما أكتب سداً لذرائع الصنائع وأهل القرب وبعض الإخوة من الصادقين الذين نسأل الله لهم الهداية والسداد والرشاد، أما00 الذي نمارسه مع أهل الإنقاذ ولا نمارسه مع أهل الباطل الآخرين فإنما دافعه الأمل في أن يثوب أهل الإنقاذ إلى رشدهم وينظروا في عيبة أنفسهم.. ويلموا شعثهم.. فما دفعنا إلى الزجر إلا الرغبة في صلاحهم.. ولقد والله كان ذلك من الحزم... قال الشاعر:
فقسا ليزدجروا ومن يكُ حازمًا
فليقسُ أحيانًا على من يرحمُ
إن الذي ظللتُ أفعلُه مع الإنقاذ ومع أهلِ السودان جميعاً ما ائتلف منهم وما اختلف هو أنني كنتُ دائماً أحاول أن أدلَّهم على أصل المسألة.. المسألة التي يكون بصددها الحديث. واليوم يكون الحديث حول الزيادات ورفع الدعم عن المحروقات وما خلَّفه ذلك من آثار وترسبات واحتجاجات.. وكالعهد بالأنظمة الشمولية.. عندما يتسع الفتق على الراتق تراها تبحث عن راتق من خارجها.. وتسعى إليه وتطرق بابه. وبالأمس سعت الإنقاذ إلى راتق من خارجها.. سعت إلى هيئة علماء السودان وهي لا تدري أن العز ابن عبد السلام حطّ رحاله في هيئة علماء السودان.. ولم يكن العز واحداً هذه المرة.. كان العز جماعة..
كلهم قالوا بصوت واحد.. إن الحل في قصور السلاطين..
إن إخواننا وأحباءنا في الإنقاذ ــ أصلح الله شأنهم وأقال عثارهم ــ لم يستمعوا لنا ولا مرة واحدة.. لم أقل إنهم لم يسمعوا.. بل قلت لم يستمعوا مع أن سماعهم كان في ذاته قليلاً جداً..
فإن كانوا قد جاءوا هذه المرة ليسمعوا لا ليستمعوا فقد تودع منا ومنهم
ولقد قدم العز بن عبد السلام للإنقاذ وصفته السحرية.. التي قامت على أصل واحد.. الاحتياط للدعوة.. لا للداعية.. والحفاظ على الحكم.. لا على الحاكم..
لقد قالوا للأخ الدكتور العميد بابكر محمد توم رئيس اللجنة الاقتصادية كل شيء وحدَّثوه عن كل شيء.. عن استحلال الربا.. وعن الفساد.. وعن إغلاق الأبواب في وجه أهل النصيحة وأهل الشورى.. وعن المشروع الحضاري الذي لم يبقَ منه إلا اسمه.. وعن العنتريات التي ما قتلت ذبابة..
وفي الختام كان من لخَّص الأمر هو «أصل المسألة» وتلخيصه أن الذي قيل كله حق.. ولكن الإنقاذ لم تكن تحتاج إلى سماعه.. إذ أنه معلوم لديها ومعروف بالدقة المتناهية..
أما استحلال الربا فقد صدرت بشأنه الفتاوى من جهات الاختصاص.. لا من علماء الخارج.. وأما الفساد فذكرت فيه الأسماء.. بعض الأسماء وليس كل الأسماء.. وكذلك الأبواب المغلقة.. وكذلك المشروع الحضاري.. وواحسرتاه على المشروع الحضاري!!
وبينما العز بن عبد السلام جالس يحاسب السلاطين على كنوزهم ومراكبهم ومراتبهم ووظائفهم وجيوش المستوزرين الجرّارة من أهل التمرد وأهل المعارضة.. جاءته رسالة في الموبايل أن فلانًا صدر قرار بتعيينه «سلطانًا» في المجمع الفقهي بمخصصات مستشار رئيس جمهورية وسأل صاحب الرسالة بحرقة شديدة: هل هذا هو التقليص؟
إن المجمع الفقهي لا يحتاج إلى رئيس.. إن المجمع الفقهي لا يحتاج إلا إلى أمين عام وهو موجود..
وأنا أقول ــ ويؤسفني أن أقول.. ولكنني مضطر لأن أقول ــ إن هذه الحادثة لا تزيد على كونها حادثة استيزار.. وصاحب الوظيفة الشاغرة.. وليست شاغرة.. مريض يُعالَج بالخارج وكانت فرصة للإنقاذ ذهبية أن تبرَّه في مرضه.. وفي ذات الوقت أن تسكت عن الوظيفة وتدع المجمع يسير بأمينه العام.. إن الإنقاذ لا تستطيع أن تقول إننا لم ننصحها ولم نمحّضها النصح ..
وأنا في الختام أقدِّم هذه الوصفة السحرية للأخ الرئيس ليرأب بها الصدع ــ صدع الإنقاذ وصدع المشروع الحضاري ــ وهو وصفة مجرَّبة.. جرَّبها عمر «الفاروق» ويقيني أنها سوف تفيد عمر «البشير»
قال الشاعر لعمر منبهًا له على توسع الولاة في الأموال والضِّياع:
فقاسمهم نفسي فداؤك إنهم
سيرضون إن قاسمتهم منك بالشطر
يقصد الشاعر بالشطر نصف الأموال
فقاسهم عمر «الفاروق» حتى أخذ نعلاً وترك نعلاً..
وأنا أقول لعمر «البشير»:
فقاسمهم نفسي فداؤك إنهم سيرضون إن قاسمتهم منك بالعُشر..
لقد قاسم الفارق ولاته في أموال غير منهوبة وكان معظم ولاته من الصحابة ممَّن أغناهم الغزو ولم تُغنهم التجارة ولا الوزارة.. وكان فيهم أبوهريرة.. فمن هو أبو هريرة الإنقاذ؟
أعطهم العشر يا سيدي الرئيس والعشر كثير.. أليس كثيراً جداً أن يكون لأحدهم ألف وخسمائة فدان في غرب أم درمان مروية يتمتع بها حلالاً بلالاً؟ أليس كثيراً أن يكون له ألف فدان في شرق الروصيرص منتجة ومجهزة وتكون له حلالاً بلالاً برسم السيد رئيس الجمهورية؟
ولماذا لا يفرح بعض هؤلاء الإخوة بالفقر كما نفرح نحن بالغنى؟
إن الفقر أن يكون لهذا الأخ بعد المقاسمة مليار أو ملياران وأن يكون له بعد العزل سيارة أو سيارتان وضيعة أو ضيعتان وعمارة أو عمارتان..
أليس هذا هو الفقر الفاحش؟!
أما نحن فإن الغنى عندنا أن يضمن أحدُنا قوت عامه لا والله بل قوت الشهر.. وهذا عندنا وعند عامة المواطنين الغنى الفاحش.
وعندنا أيضاً الغنى المدقع.. عندنا وعند كثير من المواطنين من لا يستطيع أن يوفر إلا وجبة واحدة في اليوم له ولعياله.. ومع ذلك فهو غني في نفسه شاكر لربه حامد لمولاه، وهل الغنى إلا هذا؟
أخي السيد الرئيس إن كثيراً من القيادات الإنقاذية أطالت المكث في المنصب.. ومن أطال المكث أوشك أن يملّ.. وجاء الكلام عن التقليص ليرفع عنك الحرج.. فعليك بأبي هريرة.. وليس ثمة أبو هريرة.. وعليك بخالد وليس ثمة خالد.. وانثر حبات العقد..
إن كثرة إسداء النصح مدعاة إلى البغض.. والعاقل من يستمع إلى النصح ويقبل منه اليسير.. ولكن الإنقاذ تجعل في نصحائها مثل ذلك الأعرابي مع معاوية أبى أن يردفه على الناقة قائلاً: لستُ من أردف الملوك.. وأبى أن يعطيه نعلين يتقي بهما الرمضاء قائلاً: انتعل ظل الناقة!! ومعاوية أصبح بعدها أميراً للمؤمنين.
{ ابتهال وضراعة «1»
اللهمَّ إن غرّني بطولِ الأمل.. حِلمُك
وجرَّأني على المعاصي.. إمهالُك
فقد أطمعني في رحمتك صبرُك عليَّ
وإن رحمتك يا ربِّ وَسَعَت كلَّ شي

علي الكليس
عضو ماسي
عضو ماسي

احترام قوانين المنتدى : 75

عدد المساهمات : 2898
نقاط : 15195
تاريخ التسجيل : 29/06/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع اعجبني ...نقلا عن الانتباهه

مُساهمة من طرف عباس محمد في الإثنين 25 يونيو 2012, 7:14 pm

ياليته من مقال مفيد لمن اراد الاستفاد منه
ولكن من عمى بصره به فلا يستفيد منه شى
شكرا عمنا الكليس




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

عباس محمد
مشرف
مشرف

الأوسمة مشرف منتدى شعراء المناصير

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 2245
نقاط : 16192
تاريخ التسجيل : 27/07/2010
العمر : 43

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى