المناصير بلدي
الزائر الكريم مرحبا بك في منتدى المناصير بلدي
ان لم تكن مسجلا فيرجى الضغط على زر التسجيل وملء بياناتك لقبول عضويتك

تاريخ منطقه المناصير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تاريخ منطقه المناصير

مُساهمة من طرف هاشم علي الجزولي في السبت 05 يونيو 2010, 12:46 am

تعرضنا في الحلقه الماضيه لتاريخ المنطقه حتي قيام دوله الفونج في هذه الحلقه نود ان ننلخص ماسبق وربط تلاحداث ان هذا السرد لاستخلاص العبر وربط الماضي باالحاضر اولا هذه الفتره شهدت تحول اساسي ادي الي تغيير في التركيبه السكانيه للمنطقه في كل السودان لصالح العنصر العربي ولقد ارتكب العرب فظائع وجرائم تصل الي حد التطهير العرقي فلقد استرقوا السكان المحليين وباعوهم كعبيد 2- ادت هذه الحوادث الي تفريغ المنطقه من السكان 3- هذه المنطقه منطقه المناصي تعرضت الي تهجير وتفريغ للسكان اكثر من مره فلقد تعرضت الي حمله من قبل الانصار او البقاره وهذه معروفه في تارخ المناصير الحديث وتسمي بالنجعه لكن الشيء الغريب والذي لمسته من خلال مطالعتي المتواضعه ان هناك نقطه جوهريه وهي ان تفريغ منطقه المناصير في حقبه المهديه كان بفرض استراتيجي للبريطانين معروف ان المنطقه وعره جدا وكان سوف تعطل عمل كتشنر الحربي مالم تكون خاليه من السكان خاصه وان السكان غير مواليين للبريطانين بعد مقتل استيورات وتصنيف المناصير كقبيله معاديه للانجليز وهذه واحده من الاخطاء الاستراتجيه للمناصير موقعه القيقر ومقتل استيورات نعود لهذه في حلقات قادمه منفصله ومن اراد الاطلاع علي التفاصيل عليه بكتاب السودان بين يدي كتشتر وغردون لفوزي باشا اعود لموضوع التفربغ
تعطيل عمل كتشنر الحربي كان سوف يكون متمثل في تأخير احتلال ابوحمد والتي احتلت بعد تحرك الجيش من معسكره في الكاسنجر ثم الي اب حراز ثم السالميه ثم الكاب وذلك لتامين العمل في خط السكه حديد من حلفا الي ابوحمد لابد من احتلال ابوحمد لهذا الغرض والعجيب ان الخليفه عبدالله كان علي درايه بأهميه هذه المنطقه من الناحيه الاستراتجيه وكان با امكان المناصير ان يغيروا استراتجيتهم لكسب ود الانجليز بعد ان تعرض المناصير لحمله البقاره كما فعل الجعليين بقياده عبد الله ود سعد عندما طلب المساعده من الانجليز عندما قتلهم جيش مجمود ود احمد الا ان المساعده وصلت متأخره وكذلك فعل العبابده الذين كانوا بقياده زعيمهم الشيخ عبد العظيم واخوه ولكن المناصي لم يكونوا علي قدر الاحداث مما انعكس عليهم سلبا الي يومنا هذا وما الذي مانعانيه اليوم الا نتيجه احداث سابقه اثرت في مجريات التاريخ الحديث للسودان وحرك نقاط القوه في مناطق معينه في القبائل النيليه والتي نحن جزء غير فاعل فيها وعليه اصبحنا ملطشه
في صفحه 177 من كتاب حرب النهر لتشرشل ورد الاتي
بينما كان الخليفه مشغولا بحرب محمود ود احمد في منطقه الجعليين والاحتكاك بزعيم الجعليين عبدالله ود سعد في المتمه ارسل الجعليين رساله لسردار في مروي بطلب المساعده لمحاربه الدروايش كما ارسل الجعليين رساله الي الخليفه يخبروه بانهم سوف يقاتلوه بعد ان تعرض زعيمهم عبدالله ود سعد للاهانه من قبل الخليفه في ام درمان وصل الخطاب الي مروي في 24 يونيو استلمه الجنرال رتدل كما استلم الخليفه الرساله في 27 يونيو ارسل الخليفه محمود الي المتمه ووصلها يوم 30 يونيو استطاع عبد الله ود سعد جمع 2500 رجل و80 بندقيه مع 15 طلقه لكل بندقيه وكانوا نتظرين وصول الدعم من السردار استجاب الجنرال وارسل 1100 بندقيه ريمنجتون وكميه كبيره من الذخيره محمله علي الجمال علي طريق كورتي المتمه بينما كان الخليفه مشغولا بهذه الاحداث كان هناك خطر يتربص به الا وهو خط السكه حديد الذي ظل يمتد عبر الصحراء وكان العنل قد اوقف به لحين الاستيلاء علي ابو حمد كان العائق هو منطقه المناصير الشلال الرابع لعبور البواخر النيليه من كريمه لابوحمد وكان الخليفه علي درايه بهذا لذا سارع باالاتصال باالامير يونس الدكيم امير بربر للتحرك الي منطقه المناصير ومناوشه دوريات الاستكشاف وتعطيل التحرك من كريمه لابوحمد لكن الامير لم ينفذ الاوامر مما جعل الخليفه ان يستدعيه لتوضيح موقفه
كان الضابط ارشيولد هنتر الضابط الذي كلف بقياده هذه الحمله للاستيلاء علي ابوحمد بدا الجنرال تحركه في 29 يوليو لقطع المسافه بين الكاسنجر وابوحمد والتي تبلغ 146 ميل تعتبر منطقه المناصير من اكثر المناطق وعوره علي طول النيل وهي منطقه خلويه غير مأهوله باالسكان وصلت القوات الي الكاب الساعه 11 مساء بعد ان قطعت مسافه 18 ميل من الرمال الموحله الي قريه الكاب بعد هذا بعد وصول القوات لابوحمد وبعد تامين المنطقه بدات يوم 4 اغسطس محاولات عبور البواخر وهي التيب والتامي لمنطقه الشلال الرابع في طريقها لابوحمد كانت العمليه تحت قياده الرائد ديفيد وتولي قياده الباخرتين تقيب هود ونقيب ديفيد من سلاح البحريه الملكيه كان 2000 فرد من الفرقه المصريه السابعه قد حملوا في صنادل لكي يساعدوا في تعديه البواخر كما انه تم الاستعانه بعدد 300 فرد من قبيله الشايقيه وفي يوم 13 اغسطس عبرت الباخره المتمه وتبعتها التامي في اليوم التالي وفي يوم 19 و20 عبرت البواخر الفتح والتاصر والظافر وهي اقوي باخره علي النهر وصل كل الاسطول النهري بسلام لابو حمد في 29 اغسطس صفحه 184
هذا جانب اردت ادراجه لاستخلاص العبر من الماضي القريب كما اود ان انوه الي اني اتوقع ان يحدث تطور جديد في مجريات الاحداث في السودان لذا لابد لنا من الاستعداد لذلك سوف يكون المدخل لهذا التغيير موضوع الهويه وهذه سوف اتطرق اليها وهناك صراع الموارد والذي نحن الان نعاني ما نعاني من اجل الاحتفاظ بمواردنا وسوف تظل هذه المحاولات جاريه لذا لابد لنا من وضع يدنا علي الكيفيه التي تدار بها هذه الدوله
وان نكون عنصر فاعل ومؤثر وان نستفيد من الاخطاء التي سبق ووقع فيها اهلنا عندما استدرجوا واستغلت طبيعتنا التي لاتعرف اللف والدوران وتم تدورينا ودفعنا الثمن
من القبائل التي ساعدت الانجليزوكانوا حلفاء مهمين جدا لهم العبابده وكذلك الشايقيه والجعليين وهي القبائل النيليه الاساسيه وباالتالي تمكنوا من السلطه عند مغادره الانجليز الانجليز سلموهم السودان نتيجه للتعاون الذي قدموه وما حرب دارفور في جزئيه اخري الا امتداد لحرب المهديه والقبائل النيليه البقاره واولاد البحر وبعد قليل سوف تتحالف هذه القبائل ضد بعض كل المؤشرات تدل علي ذلك الا ان المعادله عندنا في المناصير مختله فنحن غير محسوبين مع القبائل النيليه واستغلت مواقفنا ضد الانجليز ان تكون ضدنا الي اليوم هذا ما يجب ان يعدل ولابد لنا من استراتجيه لنضع يدنا علي مكامن القوه فهذه دوله قبليه وعنصريه تسعي لتمكين لوبي معين وبحسابات معينه لوضع يدها علي مواردنا وسلب حقوقنا

هاشم علي الجزولي
V.i.P
V.i.P

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 1704
نقاط : 17448
تاريخ التسجيل : 19/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى