المناصير بلدي
الزائر الكريم مرحبا بك في منتدى المناصير بلدي
ان لم تكن مسجلا فيرجى الضغط على زر التسجيل وملء بياناتك لقبول عضويتك

مملكة كوش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مملكة كوش

مُساهمة من طرف الرشيد طه في الجمعة 29 أكتوبر 2010, 1:19 pm

وثائق جديدة تكشف أن مملكة كوش كانت ندا للممالك الفرعونية
خبراء الآثار : خزان مروي سيدمر آثار النوبة القديمة

جون نوبل ويلفورد*

توصل مفكرون ومؤرخون وعلماء آثار الى ان ثقافة دولة كوش القديمة اكبر اتساعا وثراء مما كان متصورا، إذ تدل وثائق مصرية من العصور القديمة، فضلا عن البحوث الحديثة في مجال الآثار، على أن دولة كوش ازدهرت على مدى خمسة قرون في الألفية الثانية قبل الميلاد وبلغ نفوذها السياسي والعسكري أوجه خلال تلك الفترة وسيطرت على أراض واسعة في أفريقيا. وأظهرت بحوث ودراسات تاريخية ان جيران كوش المصريين في الشمال كانوا يدركون ان كوش غنية وأنها كانت ندا لهم. ويبدو ان نجاح كوش في الحكم كان ظاهرة غير عادية في ذلك الوقت، بخلاف الأفكار التقليدية حول الدولة في تجارب حضارات قديمة مثل حضارات بلاد ما بين النهرين ومصر والصين.
ترى، كيف استطاع مجتمع معقد التركيب العيش على مدى قرون من دون ان يكون لديه نظام كتابة او جهاز إداري واسع للدولة او مراكز حضرية رئيسية؟ علما بأن أي من هذه الأشياء لم يكن موجودا في أراضي دولة كوش. يقول علماء آثار ان ثمة مؤشرات حول بعض الإجابات لهذا السؤال ظهرت مقدما اثر ارتفاع مياه النيل خلف خزان جديد من المقرر تشييده في شمال السودان. فقد اتضح من حفريات سريعة أجريت في المكان وجود مواقع استيطان قديمة ومقابر ومواقع لتنقية الذهب في مواقع لم تكتشف أصلا في السابق من جانب علماء الآثار. وقال علماء آثار في تقارير ومقابلات أجريت معهم في الآونة الأخيرة انهم عثروا على أدلة متزايدة تثبت ان مملكة كوش بسطت نفوذها خلال فترة سيطرتها من العام 2000 الى العام 1500 ق.م على امتداد يقدر بـ750 ميلا بطول وادي نهر النيل. وتمتد هذه المنطقة من الشلال الأول الى ما وراء الشلال الرابع. وتغطي هذه المنطقة جزءا من منطقة جغرافية واسعة غير محددة عرفت في العصور القديمة باسم «بلاد النوبة».
بعض علماء الآثار يرتكز على نظرية تتلخص في ان الكشوفات الأثرية اظهرت ان حكام مملكة كوش كانوا اول حكام في منطقة افريقيا جنوب الصحراء يبسطون سيطرتهم على أراض واسعة وممتدة. وفي هذه السياق يقول جيف ايمبرلينغ، الذي يقود فريق الكشف الأثري التابع لجامعة شيكاغو، ان هيمنة حكام كوش على أراض واسعة في المنطقة يدل على انها كانت طرفا رئيسيا في المعادلة السياسية والعسكرية في ذلك الوقت على نحو اكبر بكثير مما كان متصورا.
دراسة الأوضاع في مملكة كوش من واقع الآثار والنقوش القديمة ساعدت علماء الآثار على الحصول على فكرة اوسع بشأن ما تعنيه الدولة في السياق القديم خارج مراكز السلطة المستقرة آنذاك في كل من مصر وبلاد ما بين النهرين. وترى جيل شتاين، مديرة معهد الدراسات الشرقية بجامعة شيكاغو، ان كل ما هو معروف حتى الآن عن مملكة كوش القديمة جاء من السجلات التاريخية لمصر القديمة المجاورة لكوش ـ ومن بعض الكشوف في العمارة الاثرية في العاصمة الكوشية كرمة. يدرك علماء الآثار الآن ان مياه سد جديد يزمع تشييده في منطقة شمال السودان ستغمر أراضي كوش، التي لم تشهد كشوفا اثرية كافية تزيل الغموض عن الكثير من جوانب الحياة في هذه المملكة القديمة، ويبدو هذا الأمر بالنسبة لهم أشبه بشعور من يواجه المقصلة صباحا، كما يقول صامويل جونسون. سارعت خلال السنوات القليلة الماضية فرق تنقيب أثري من بريطانيا وألمانيا والمجر وبولندا والسودان والولايات المتحدة لإجراء حفريات في المواقع التي من المتوقع ان تغمرها مياه السد الذي تزمع الحكومة السودانية تشييده في المنطقة. وتفاجأت هذه الفرق بوجود آثار كثيرة تدل على وجود استيطان في هذه المناطق خلال تلك الحقبة، فضلا عن وجود مقابر وأعمال فنية منحوتة على الحجر لم تجر دراستها بعد. وتقود واحدة من عمليات انقاذ هذه الآثار مجموعة يترأسها هنريك بانر، من متحف الآثار بغدانسك في بولندا، الذي اجرى مسحا على 711 موقعا اثريا خلال العام 2003. وجاء في تقرير لديريك ويلسبي، من المتحف البريطاني، في مجلة «آركيولوجي» ان هذه المنطقة غنية بالآثار. إلا ان مستوى مجهودات الإنقاذ حتى الآن لا يمكن مقارنتها بما حدث في عقد الستينات لدى بناء خزان أسوان وغمر أجزاء من مناطق النوبة بالمياه. إذ ان المعابد التي أقامها الفراعنة في ابو سنبل وفيله جرى تفكيكها ونصبت مرة أخرى في أراض مرتفعة. بيد ان الكوشيين لم يتركوا مثل هذه الآثار المعمارية الكبيرة كي يتم انقاذها، ذلك ان مملكتهم تدهورت واختفت في نهاية الأمر بنهاية القرن السادس عشر قبل الميلاد، وهي الفترة التي بدأت تظهر خلالها مصر أكثر قوة وسطوة بزعامة قادة الفترة التي يطلق عليها «لمملكة الجديدة».
خزان مروي، الذي يقف على تشييده مهندسون صينيون بمساعدة فرنسية وألمانية، يقف عند نهاية الشلال الرابع، وهو عبارة عن ممر ضيق من الجزر والمنحدرات. وسيتسبب ارتفاع مياه النيل في تشكيل بحيرة عرضها ميلان وطولها 100 ميل، الأمر الذي سيؤدي بدوره الى نزوح ما يزيد على 50000 شخص من قبائل المناصير والرباطاب والشايقية. وتتوقع غالبية خبراء الآثار ان يكون هذا العام هو الأخير لاستكشاف مواقع مملكة كوش القريبة من ضفاف النهر. وأجرى علماء تنقيب أثري من معهد الدراسات الشرقية التابع لجامعة شيكاغو خلال الشهور الثلاثة الأولى من هذا العام عمليات تنظيف على صخرة وآثار لموقع يطلق عليها «حوش الجروف» في منطقة الشلال الرابع التي تبعد 225 ميلا الى الشمال من العاصمة الخرطوم. ومن أبرز ما اكتشفه الفريق التابع لجامعة شيكاغو أدوات كوشية كانت تستخدم في تنقية ومعالجة الذهب، الذي عرف عنه انه كان مصدر ثروة مملكة كوش من خلال التجارة مع مصر. كما عثر ايضا على بقايا أعمال تتعلق بتنقية ومعالجة الذهب في المنطقة، إلا ان كمية أدوات معالجة وتنقية الذهب التي عثر عليها في هذا الموقع كانت اقل من تلك التي اكتشفت في «حوش الجروف». وقال ايمبرلينغ ان فريقه عثر على ما يزيد على 55 حجرا ضخما في أماكن متفرقة كانت تستخدم في عمليات الطحن. وأشار خبراء متخصصون في تقنيات التعدين في العصور القديمة الى ان هذه الأحجار مشابهة لأحجار عثر عليها في مصر كانت تستخدم ايضا في عمليات معالجة الذهب، وعلى وجه التحديد في طحن كتل التراب المعدني بغرض استخراج الذهب. وكانت تغسل المادة المطحونة بماء النهر بغرض فصل الذهب. يقول بروس ويليامز، الباحث في معهد الدراسات الشرقية بجامعة شيكاغو، ان البحث عن الذهب لا يزال حتى الآن نشاطا تقليديا حتى في هذه المناطق.
إلا ان علماء الآثار وقفوا على ما هو اكثر من مجرد بريق الذهب. إذ ان حجارة الطحن التي عثر عليها اكبر حجما وأكثر عددا من على نحو لا يرجح معها ان يكون استخدامها قد اقتصر فقط على معالجة الذهب لأغراض التجارة المحلية. ويبدو ذلك دليلا قويا على وجود علاقة وثيقة بين الاستقرار المرتبط بنشاط تنقية الذهب ومدينة كرمة القديمة في منطقة الشلال الثالث، على بعد 250 ميلا في اتجاه مجرى النيل. وتمتد مدينة كرمة الحالية على مساحة الموقع القديم، إلا ان بعض الآثار حفظت لإجراء المزيد من البحوث عليها بواسطة علماء آثار سويسريين لن يتأثر عملهم بتشييد السد الجديد.

*خدمة «نيويورك تايمز




لأنـنـا نـتـقن الصــــمت حمــلونا وزر النـــوايا

الرشيد طه
اداري
اداري

الأوسمة مشرف المنتدى السياسي
مشرف منتدى الصحافة

احترام قوانين المنتدى : 100

عدد المساهمات : 2625
نقاط : 18881
تاريخ التسجيل : 15/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى